إطلاق المنصة الرقمية “jam3iatonline.ma” لفائدة المجتمع المدني

أطلقت جمعية “ساعة الفرح”، اليوم الإثنين، المنصة الرقمية “jam3iatonline.ma” لفائدة جمعيات المجتمع المدني بهدف ضمان استمرارية العمل والاستفادة من التوثيق وتبادل الخبرات.

وتهدف هذه المنصة إلى مواصلة تنفيذ مشروع “مشاركة مواطنة لشباب الأحياء الهامشية بالدار البيضاء” ، والذي يروم بشكل خاص إرساء نظام لبناء القدرات الذاتية والمهنية المتلائمة مع احتياجات الشباب.

وقالت أميمة مهيجي مسؤولة العمليات بجمعية “ساعة الفرح” متحدثة عن هذه الآلية، إن برنامج دعم المجتمع المدني في المغرب “مشاركة مواطنة” هو ثمرة شراكة بين الاتحاد الأوروبي والوزارة المنتدبة المكلفة بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني، والمجلس الوطني لحقوق الانسان ومكتب الأمم المتحدة لخدمات المشاريع، مبرزة أن هذا البرنامج يطمح إلى مواكبة المجتمع المدني على الصعيد الوطني والجهوي مع إعطاء أهمية خاصة للشباب والنساء.

وأضافت السيدة مهيجي أنه تم تقديم منحة لفائدة جمعية ساعة الفرح، من أجل تنفيذ مشروع “مشاركة مواطنة” بهدف المساهمة في محاربة إقصاء الشباب بعمالتي عين السبع -الحي المحمدي وعين الشق وإقليم النواصر.
من جهتها ، قالت منسقة مشروع “مشاركة مواطنة لشباب الأحياء الهامشية بالدار البيضاء”، لبنى بتول بن صالح ، إن هذه المنصة ، وهي الأولى من نوعها على المستوى الوطني، تعمل بصيغة جماعية على شكل منتديات خاصة بالتفكير والنقاش وتبادل الخبرات حسب مجال الاهتمام لتقاسم والخبرات والأفكار والتجارب.

وأضافت أن هذه المنصة تحتوي على قاعدة بيانات تحدد الجمعيات الأعضاء وخصائصها الرئيسية (مجال النشاط والموقع والحجم) بالإضافة إلى الرسائل الفورية التي تتيح للأعضاء التبادل على نفس الشبكة.

وأشارت السيدة بن صالح إلى أن هذه الآلية تتيح أيضا متابعة التقدم المحرز في المشاريع المختلفة للأعضاء وبرمجة الأنشطة، مبرزة أن هذا التطبيق يهدف إلى تقاسم الجدول الزمني والمراحل المختلفة التي تم قطعها في تنفيذ المشروع.

وتعمل منصة jam3iatonline.ma وفق مبدأ الربط، للتواصل مع متخصص في القطاع الاجتماعي. ويمكن للجمعيات المهتمة الانضمام إلى الشبكة لتتمكن من الولوج والاستفادة من التواصل المهني.