بورصة الدار البيضاء تختتم تداولاتها على نحو جيد

بعد أربع جلسات على التوالي في الانخفاض، أغلقت بورصة الدار البيضاء تداولاتها، اليوم الخميس، على ارتفاع، مدعومة بالأداء الجيد لقطاعات “الاتصالات” و”المعادن” وكذا بعض القيم البنكية.

ففي ختام اليوم، ورغم بداية الجلسة في الأحمر، اختتم مازي على ارتفاع ب0.6 في المئة، مسجلا 11.353.53 نقطة، بينما حقق موروكو ستوك انديكس 20، زيادة ب0.73 في المئة، مسجلا 925.81 نقطة.

أما ماديكس الذي يشمل الأسهم المتداولة على اساس مستمر، فربح 0.61 في المئة، مسجلا 9.244.22 نقطة.

وفي ما يتعلق بالمؤشرات الدولية، سجل مؤشر “إف تي إس إي – سي إس إي موروكو 15” ارتفاعا بـ 0,51 في المائة، محققا 10.412,16 نقطة، في حين كسب “إف تي إس إي سي اس اي موروكو آل- ليكيد ” 0.69 في المائة، محققا 9.716,45 نقطة.

أما المؤشر المرجعي البيئي والاجتماعي والحكامة “كزابلانكا أي إس جي 10 فسجل من جهته، 864,33 نقطة (+0.56 في المئة).

وعلى المستوى القطاعي، سجل قطاع “الاتصالات” افضل اداء في اليوم، (+1.25 في المئة) مدعوما بمؤشره اتصالات المغرب، فيما أقفل قطاع المعادن الجلسة بزيادة 1.09 في المئة، بفضل الأداء الجيد لمعادن تويسيت (+3.17 في المائة).

وفي الارتفاعات، هناك ايضا قطاع “خدمات النقل” الذي سجل زيادة ب0.97 في المئة، مدعوما بارتفاع مؤشره سوديب مرسى المغرب.

وفي المقابل، حقق قطاع “الحراجة والورق” أقوى انخفاض (-1.79 في المئة) متبوعا ب”المعدات والبرمجيات المعلوماتية” (-1.28 في المئة، و”شركات التمويل وخدمات مالية أخرى (-1.07 في المئة).

وبلغ الحجم الإجمالي لتداول الأوراق المالية 56.99 مليون درهم، تم تنفيذها بشكل أساسي في السوق المركزي، فيما بلغت القيمة السوقية حوالي 585.85 مليار درهم.