تلاميذ يهود ومسلمون يدرسون جنبا إلى جنب بمقاعد ثانوية ابن ميمون

في الوقت الذي اعتبر فيه إدراج الثقافة العبرية في المناهج الدراسية خلال موسم 2020 -2021 إجراء غير مسبوق، كان الأمر معمولا به منذ زمن بثانوية موسى ابين ميمون الواقعة بالدار البيضاء، والتي يدرس بها تلاميذ يهود ومسلمون جنبا إلى جنب منذ أزيد من 60 سنة.