ورشة علمية حول البحث العلمي والشراكة الخاصة بكوفيد-19

نظمت جامعة الحسن الثاني بالدار البيضاء مؤخرا ورشة عمل علمية عبر الأنترنيت حول البحث العلمي والشراكة ذات الصلة بجائحة كوفيد-19، وذلك بمشاركة عدد من الفاعلين من مختلف المشارب.

وأفاد بلاغ للجامعة بأن هذه الورشة الافتراضية أتاحت الفرصة أمام الباحثين لبسط ومناقشة التقدم الحاصل في مجال الأبحاث العلمية المشتركة ذات الصلة بمواضيع كوفيد-19، من قبيل الفحص السريع ، وتتبع الوباء ، والدعم الاجتماعي للأشخاص في وضعية هشة والانعكاسات الاقتصادية وتأثيرها على المقاولات الصغرى والمتوسطة.

وتم تنظيم هذا اللقاء العلمي ، بدعم من المركز الوطني للبحث العلمي والتقني، وبشراكة مع كافة الجهات الفاعلة في البحث العلمي على مستوى الدار البيضاء الكبرى، ومنها على الخصوص جامعة محمد السادس لعلوم الصحة، وجامعة مونديابوليس، و المدرسة المركزية للدار البيضاء، والجامعة الدولية للدار البيضاء، معهد باستور المغرب، والمعهد العالي للتجارة وإدارة المقاولات، والمدرسة العليا لصناعة النسيج والملابس والمعهد العالي للمهن التمريضية وتقنية الصحة.

وذكر المصدر ذاته، أنه تم في هذا الصدد، تقديم 15 ندوة علمية عبر الإنترنت حول سلسلة من الحلول المزمع نشرها بسرعة لتعزيز قدرة المغرب على مكافحة وباء كوفيد 19.

وأشار إلى أن تمويل الدراسات المعنية يأتي في إطار طلبات المشاريع المتعلقة بكوفيد 19 والتي أطلقها المركز الوطني للبحث العلمي والتقني ووزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي.