إقليم برشيد.. بناء إعدادية “التحدي” بكلفة إجمالية تفوق 8 ملايين درهم

تعززت البنيات التحتية لقطاع التعليم على مستوى المديرية الإقليمية لبرشيد ببناء الثانوية الإعدادية “التحدي”، التي ساهمت فيها المبادرة الوطنية للتنمية البشرية بما قيمته مليون و800 ألف درهم.

ويعد هذا المشروع، الذي دشنه يوم أمس الجمعة السيد شكيب بنموسى وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، الأول من نوعه بالجماعة القروية بن معاشو، حيث كلف إنجازه على مساحة إجماليه تفوق الهكتار غلافا ماليا بقيمة إجمالية تزيد عن 8 ملايين و700 ألف درهم.

ووفقا لما تضمنته البطاقة التقنية لهذه المؤسسة التعليمية، فإنه فضلا عن دعم المبادرة الوطنية للتنمية البشرية ساهمت الجماعة الترابية المعنية بمليوني درهم إلى جانب مؤسسة أمان التابعة لإحدى الوحدات الإنتاجية المتخصصة في مواد وأجهزة الري بقيمة مليون درهم.

أما القيمة المتبقية في بناء هذه الإعدادية فتعود بالأساس للمانحة سعاد عزبان بناني عضوة مؤسسة إينرويل كاليفورنيا-الدارالبيضاء بقيمة تناهز 4 ملايين درهم ، فيما تكفلت الوزارة الوصية بتجهيز الأقسام والمطعم وكذا الإمداد بالموارد البشرية الضرورية.

ويعتبر هذا المشروع التنموي، الذي ساهم في تدني الهدر المدرسي بالمنطقة الى مستوى صفر في المائة، ثمرة اتفاقية شراكة أبرمت في دجنبر 2018 بين الأطراف المعنية، حيث تم الشروع في عملية البناء مطلع سنة 2020 وانتهت أشغال المساحة المبنية على امتداد 1786 متر مربع في شهر غشت من السنة الجارية.

وتضم إعدادية “التحدي” ضمن مكوناتها 8 أقسام ومختبر علمي للأعمال التطبيقية و3 مكاتب إدارية وفضاء للقراءة ومكتبة وسائطية الى جانب المطعم مجهز وقاعة التمريض ومسرح في الهواء الطلق ومساحات خضراء متعددة الاستعمالات.

كما تتضمن هذه المؤسسة، التي تقدر طاقتها الاستيعابية بنحو 640 تلميذ وتلميذة، أيضا فضاء رياضيا على امتداد 1138 متر مربع مكون من ملعبين وحلبة للسباق ومستودع للملابس.

يشار إلى أن حفل الافتتاح الرسمي لهذه المؤسسة التعليمية حضره، على الخصوص، كل من والي جهة الدارالبيضاء- سطات، وعامل اقليم برشيد، ومدير الاكاديمية الجهوية للتربية والتكوين للدار البيضاء سطات، والمدير الإقليمي للتربية الوطنية ببرشيد، فضلا عن الشركاء المنخرطين في هذا المشروع، التي يعد ثمرة شراكة بين القطاعين العمومي والخاص.