الدار البيضاء: المجلس الجهوي للسياحة يعقد مجلس إدارته الأول برسم 2023

عقد المجلس الجهوي للسياحة لجهة الدار البيضاء سطات مؤخرا بالدار البيضاء، أول مجلس إدارة له برسم سنة 2023، خصص لمناقشة استراتيجيات التعاون مع باقي الجهات والنهوض بالقطاع السياحي بالجهة.

وأبرز المجلس في بلاغ له أن مجلس إدارة المجلس الجهوي للسياحة تميز بحضور غالبية المديرين، ونائبة رئيس مجلس جهة الدار البيضاء سطات، السيدة أسماء بلقزيز، بالإضافة إلى السيد محمد الجواهري، الرئيس التنفيذي لشركة الدار البيضاء للتنشيط والتظاهرات.

وفي افتتاح أشغال المجلس، قام كل من رئيس الكونفدرالية الوطنية للسياحة حميد بن طاهر، ورئيس المرصد المغربي للسياحة، علي غنام، بعرض الأنشطة والاستراتيجيات المتعلقة بالتعاون مع الجهات السياحية بالمملكة، من أجل تشجيع مهنيي المجلس الجهوي للسياحة للدار البيضاء سطات على مواصلة الديناميكية الجماعية الاستراتيجية للجهة.

وأبرز المصدر ذاته، أن جدول أعمال المجلس تضمن عدة نقاط مهمة والتي أثارت مناقشات غنية، وتوصيات مهمة، مشيرا إلى أنه في إطار خارطة الطريق التي وضعتها وزارة السياحة، والكونفدرالية الوطنية للسياحة 2027/2030 وبرنامج التنمية الجهوية 2022-2027 وخارطة جماعة الدار البيضاء ، تقرر التخطيط لوضع خارطة طريق سياحية للجهة.

كما تم التأكيد مجددا خلال الاجتماع على مساهمة المشاريع الكبرى، وأهمية التواصل والترويج للمنتجات السياحية مع مراعاة أولويات عدة قطاعات منها على الخصوص، سياحة الأعمال والمؤتمرات، والسياحة الثقافية والترفيهية، والسياحة القروية والطبيعة، والسياحة الشاطئية والرحلات البحرية.

وأشار البلاغ إلى أنه بالنظر إلى المنتجات الاستثنائية التي تتضمنها المنطقة السياحية في الدار البيضاء سطات ، تصل التقديرات الأولى في أفق 2030 إلى أكثر من 5 ملايين زائر محلي وأجنبي.، مبرزا أنه تمت الموافقة على خطة العمل لعام 2023 والميزانية المؤقتة ونظام التدبير الداخلي الجديد.

من جهة أخرى، تمت التوصية بالتوقيع في أقرب وقت ممكن، على اتفاقيات الشراكة والتعاون برسم 2023 و 2024 مع مجلس جهة الدار البيضاء سطات، ومدينة الدار البيضاء، والمكتب الوطني المغربي للسياحة والمؤسسات الشريكة الأخرى، من بينها، المكتب الوطني للمطارات، والوكالة الوطنية للموانئ، و المكتب الوطني للسكك الحديدية وشركات الطيران المغربية.

وأضاف البلاغ أنه تم بالمناسبة التنويه بإنجاز ثلاث دراسات لمشروع تجديد قصر المؤتمرات و المعارض، بما في ذلك فضاء المؤتمرات، والدراسة التشخيصية والتطويرية للسياحة القروية وأخيرا بدء تشغيل حافلة سياحية للدار البيضاء.

وخلص البلاغ إلى أن الاجتماع العام العادي القادم المقرر عقده في يونيو 2023 برسم السنة المالية 2022 ، سيتضمن ، وفقا للنظام الأساسي ، انتخاب المكتب الجديد للفترة من 2023 إلى 2025.