ماستركارد و”كاش بلوس” تعززان شراكتهما الاستراتيجية بإطلاق عرض رقمي مبتكر

وقعت ماستركارد اتفاقية شراكة استراتيجية مع “كاش بلوس”، شركة التكنولوجيا المالية الرائدة في المملكة المغربية، لإطلاق أول بطاقة إلكترونية دولية في قطاع التكنولوجيا المالية المغربية.

وأوضح بلاغ لماستركارد أن هذا الحل المبتكر، المرتبط بمحفظة كاش بلوس على الهاتف المحمول، سيتيح خيار دفع آمن للأشخاص الذين يشترون عبر الأنترنت على المواقع الدولية.

وحسب المصدر ذاته، تعد هذه البطاقة الإلكترونية رقمية 100 في المائة، ويمكن الوصول إليها فقط عبر تطبيق كاش بلوس على الهاتف المحمول، بما في ذلك: تعيين حدود المدفوعات، حظر أو إلغاء حظر البطاقة في الوقت الفعلي.

كما سيسمح هذا التعاون بدمج جزء كبير من السكان الذين لا يتعاملون مع البنوك والمنظمة المالية في البلاد، وخاصة الشباب المغربي.

وأضاف المصدر ذاته، أن “كاش بلوس” تعد مؤسسة مالية للمدفوعات معتمدة من قبل “بنك المغرب” منذ سنة 2018، وتضع على سلم أولويتها دعم الشمول المالي في المغرب، وتتيح كاش بلوس، بفضل فروعها المنتشرة في جميع أنحاء المملكة بما في ذلك المدن والقرى النائية الصغيرة، لأي شخص فتح حساب لمدفوعات مجانا وبدون أي رسوم إدارية.

من جانبها، تعد ماستركارد شريكا متميزا لشركات التكنولوجيا المالية على غرار أمثال كاش بلوس في المغرب، وتدعم بشكل متواصل نمو الشركات الجديدة في القطاع على نحو مرن وسريع، إذ يركز نهجها، القائم على تسخير التكنولوجيا في دعم شركات التكنولوجيا المالية، على مهمة أساسية تتمثل بتحقيق نمو يشمل الجميع.

وتقدم ماستركارد دعمها لشبكة عالمية من المبتكرين لدعم اقتصاد رقمي أكثر شمولا واستدامة، ينسجم ومهمتها في ربط شخص بالاقتصاد الرقمي بحلول سنة 2025 .

ونقل البلاغ عن محمد بن عمر، مدير عام المنطقة الغربية، الشرق الأوسط وشمال إفريقيا لدى ماستركارد قوله “سيساهم هذا التعاون مع كاش بلوس، التي نرتبط معها بعلاقة شراكة ممتدة، في تنويع عروض على نحو أكبر، وسيوفر تجربة متعاملين أكثر راحة وسلاسة وجدوى. وستمضي ماستركارد قدما، من خلال هذا المشروع، في تسخير إمكانياتها متعددة القنوات لإبداع حلول محلية أكثر تنافسية وابتكارا”.

وأضاف أنه “نحن على ثقة بأنه من خلال تضافر جهودنا مع شركائنا سنسهم في إعادة تشكيل مستقبل التجارة، وتقديم تجارب مميزة، تمنح أكبر عدد من الأشخاص إمكانية الوصول إلى الاقتصاد الرقمي. وتولي ماستركارد، بصفتها شركة عالمية رائدة في مجال التكنولوجيا المالية، أهمية كبيرة لتجربة العملاء، وتدعم بشكل تام هذا العرض الجديد الذي يمثل نقلة إبداعية في السوق المغربي”.

من جانبه، قال حازم سباطة، المدير العام لشركة كاش بلوس إن “كاش بلوس، بصفتها شركة تكنولوجيا مالية ابتكارية، تضع دوما احتياجات المتعاملين في صميم جميع أعمالها. ونحن سعداء بتعاوننا مع ماستركارد لإطلاق أول بطاقة افتراضية دولية في البلاد يتم إصدارها من قبل مؤسسة مدفوعات، الأمر الذي من شأنه منح عملائنا خيارات إضافية في مجال التجارة الإلكترونية والتسوق عبر الإنترنت.”

تجدر الإشارة إلى أن ماستركارد (المدرجة في بورصة نيويورك تحت الرمز MA)، www.mastercard.com هي شركة عالمية متخصصة في تكنولوجيا حلول الدفع. وتتمثّل مهمتها في ربط وتمكين اقتصاد رقمي شامل يعود بالنفع على جميع الناس في أي مكان، وتساعد ابتكارات وحلول الأفراد والمؤسسات المالية والحكومات والشركات على تحقيق أقصى إمكاناتهم.