لافارج هولسيم المغرب تنفذ عملية الدخول المدرسي 2021 في إطار برنامجها “نبنيو الحياة” لفائدة 14 ألف تلميذ

استمرارا لنشاطھا لصالح تعلیم القرب، أقدمت مجموعة لافارج هولسيم المغرب، وعلى غرار كل سنة، على تنفيذ عملیة “الدخول المدرسي” في إطار برنامجھا للمسؤولية الاجتماعية للمقاولة « N’BNIOUW L’7AYAT ».

وذكرت المجموعة، في بلاغ صحفي، أن 100 مدرسة و14 ألف تلميذ وتلميذة من الأطفال والیافعین استفادوا من المبادرات التي اتخذتھا في إطار عملیة الدخول المدرسي 2021 ، وخاصة منها توزیع المحافظ والمستلزمات المدرسیة، وتجھیز المدارس بالمعدات المعلوماتیة، ودعم النقل المدرسي.

وأضافت أن الجدید الذي طبع عملیة الدخول المدرسي لھذه السنة يتمثل في مواكبة إحداث وتجھیز العدید من أقسام التعلیم الأولي الموجودة في محیط المواقع الإنتاجیة للمجموعة، الشيء الذي “سيمكن من تحسین إدماج أطفالنا في المنظومة المدرسیة إضافة إلى تحریر الأمھات لیتمكن من التفرغ لمتابعة دروس محو الأمیة أو الدورات التدریبیة والتكوینیة التي ستتيح لهن خلق أنشطة مدرة للدخل”.

واعتبارا لطابع الأولویة الذي یكتسيه في إطار برنامجھا للمسؤولیة الاجتماعیة ” N’BNIOUW L’7AYAT”، جعلت المجموعة من التعلیم إحدى الدعامات التاریخیة لالتزامھا كمقاولة مسؤولة اجتماعیا إزاء المجتمعات المحلیة المجاورة لمواقعھا الإنتاجیة.

وفي ھذا الإطار، تقود الشركة مبادرات مسؤولة ومستدامة من أجل تشجیع تعلیم الأجیال الشابة، من أبناء ساكنة الجوار، مع إیلاء اھتمام خاص لكل الأعمال التي من شأنھا أن تحد من الھدر المدرسي.

وقامت الشركة بتصریف ھذا الالتزام من خلال عملیات ملموسة، تتعلق بمواكبة تطوير فضاءات التعلم بتنسیق مع مدراء المدارس والسلطات، مع إیلاء الأولویة للمرافق الصحیة وفضاءات العیش (المطاعم المدرسیة، حمایة الطفولة)، وتسھیل وصول الأطفال من ذوي الحاجة إلى المؤسسات التعلیمیة، والمساھمة في توفیر وسائل النقل المدرسي لأطفال المناطق النائیة، وتوزیع المحافظ والأدوات والمستلزمات المدرسیة والأجھزة المعلوماتیة على المدارس الموجودة في المحیط المجاور للمنشآت الإنتاجیة للشركة.

كما بادرت إلى تنظیم الدعم المدرسي بالنسبة لتلامذة الأقسام الانتقالیة (إعداد شھادات التعلیم الإعدادي والبكالوریا)، واحتضان التلامذة المتمیزین المنحدرین من أوساط اجتماعیة ھشة من أجل تمكینھم من الولوج إلى المدارس العلیا للمھندسین مع برنامج Academia.

وللتذكیر، فإن N’BNIOUW L’7AYAT ھو برنامج المسؤولیة الاجتماعیة لشركة لافارج هولسيم المغرب، والذي تھدف من خلاله إلى خلق القیمة المشتركة.

ویتھیكل ھذا البرنامج حول 4 محاور رئیسیة، تشمل تعلیم القرب ومكافحة الھدر المدرسي لدى الجمیع، وخاصة الفتیات، ومشاركة المجتمعات المحلیة الأكثر قربا من مبادرات السلامة والولوج إلى العلاج، وتطویر وتنمیة القابلیة للتشغیل لدى الشباب المنحدرین من المجتمعات المحلیة، وتعزيز التنمیة المحلیة من خلال الشركاء المنخرطین في مبادرات ترمي إلى حمایة البیئة وتحسین إطار عیش ساكنة المناطق المجاورة.

وخلال سنة 2020 ،استفاد أكثر من 131 ألف من ساكنة المناطق المتاخمة لمواقع منشآت الشركة من مبادرات برنامج N’BNIOUW L’7AYAT.

وتعتبر مجموعة لافارج هولسيم المغرب الرائد الوطني في قطاع مواد البناء بالمغرب، وهي أول رسملة صناعية في بورصة الدار البيضاء.

وتحوز أغلبية أسهم المجموعة شركة قابضة تساهم فيها مجموعة Holcim ، وصندوق الاستثمار عبر الإفريقي برساميل خاصة “المدى – الوقع الإيجابي”، الذي يوجد مقره بالدار البيضاء.

ومنذ إنشائها سنة 1928 ،ساهمت مجموعة لافارج هولسيم المغرب بفعالية في عصرنة قطاع البناء والازدهار الاقتصادي للمغرب. وتطمح المجموعة إلى أن تكون شريكا مرجعيا يساهم بشكل ملحوظ في التنمية الوطنية من خلال قدرتها على الابتكار والخبرة التي توفرها لقطاع البناء بالمغرب.

وترتكز استراتيجية لافارج هولسيم المغرب على المبادئ الأساسية للنمو المستدام، والمتابعة الحثيثة لتطورات المجتمع، في احترام تام للبيئة ولكل الأطراف المعنية.